أبو عبيدة يمهل سكان عسقلان حتى الخامسة لمغادرة منازلهم

أمهل الناطق باسم كتائب القسام الذراع العسكري لحركة حماس أبو عبيدة، سكان مدينة عسقلان حتى الساعة الخامسة من عصر اليوم الثلاثاء، لمغادرة منازلهم.

وحذر”أبو عبيدة” سكان عسقلان من البقاء في منازلهم، ممهلهم وقتاً حتى الخامسة من مساء اليوم لمغادرتها، محذراً “وقد أعذر من أنذر”، وفقاً لما نشره على قناته في منصة “تلغرام”.

وقال إنه رداً على جريمة تهجير الاحتلال لأهالي قطاع غزة، وإجبارهم على النزوح من منازلهم في عدة مناطق، “فإننا نمهل سكان نمهل مدينة عسقلان لمغادرتها قبل الساعة الخامسة من مساء اليوم”.

وشهد قطاع غزة مساء أمس الإثنين حتى فجر اليوم، غارات عنيفة استخدم خلالها الاحتلال مئات الأطنان من المتفجرات في قصف شديد وعشوائي تركز في حي الرمال وسط مدينة غزة.

وانتشرت صور ومقاطع فيديو أظهرت الدمار الكبير الذي أصاب منازل السكان والطرقات العامة، نتيجة القصف الشديد والعشوائي الذي يتعرض له القطاع منذ يوم السبت الماضي، وسط ادعاءات إسرائيلية بأن الاحتلال يستهدف “أهدافًا” تابعة للمقاومة.

وتسبب القصف بنزوح أكثر من 137 ألفا إلى مراكز الإيواء التابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين “أونروا”، وأكدت الوكالة أن الطاقة الاستيعابية لمرافقها وصلت إلى 90%.

زر الذهاب إلى الأعلى